“التصويب باتجاه اهداف خاطئة” عن سعيد و الاستشراق – دفاع روبرت ايرون عن الاستشراق


عن سعيد و الاستشراق 

وابن وراق ودفاعه عن الغرب، و المستشرقين واعدائهم 

روبرت ايرون يناقش الاخطاء التي وقع كل منها سعيد، و من ورد عليه، كذلك فيمن جعلوا انفسهم مدافعون عن سعيد، حين تجاوزوا الحقائق رغم وجودها بشكل واضح في كتابه الاستشراق، الا ان “عامل الحاجة الى مخلص” دفعهم لاعتبار سعيد كذلك.

في الاعوام الثلاثة المنصرمة، أُلِفَت ثلاثة كتب دسمة، قراءات الاستشراق : سعيد و اللاسعيد، ل دنايال مارتن، و كتابي ابن وراق : دفاعا عن الغرب، و المستشرقون واعدائهم.

رغم الاختلافات المنهجية بين الكتب الثلاثة، الا اننا نجد في تحليل خطأ التفسيرات و الاخطاء الواقعية، و قراءات غابرة، ومغالطات وتناقضات الحقت باستشراق ادوارد سعيد.

“يقول ايروين ” اساء سعيد توجيه انتباهنا، من يشك ان هناك اشياء غير حقيقية كالتي صورها الاستشراق؟ ، لا احد يشك في ان العرب و المشرقيين او تحديدا المسلمين ايضا، فاسدين كسالى و شرق متدني، لابد ان يكون المرء مجنونا لانكار شيء كهذا!”

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s